من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الاثنين 11 ديسمبر 2017 11:45 مساءً

آخر الاخبار
الصحافة اليوم

صحيفة أماراتية : الاستقرار الأمني يعيد الأنشطة الثقافية والفنية إلى عدن

عدن لنج - صحف : الأربعاء 22 مارس 2017 01:01 مساءً

 

تشهد العاصمة عدن، فعاليات ثقافية وفنية متعددة، وذلك عقب عودة الحياة إلى طبيعتها في المدينة، إثر الاستقرار الأمني الكبير الذي شهدته مؤخراً بفضل دعم دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، إذ عادت الأنشطة الثقافية والفنية في المدينة إلى سابق عهدها، وشهدت عدن العديد من الفعاليات الثقافية والفنية وبحضور جماهيري كبير.

ومؤخراً افتتح وكيل محافظة عدن، عدنان الكاف، ومدير عام مديرية صيرة خالد سيدو، معرض عدن الثاني بعنوان «الإرث العمراني وفنون العمارة في مدينة عدن» والذي ينظمه مجموعة من نشطاء وأهالي المدينة وجمعية الحفاظ على الموروث في حضرموت.

واحتوى المعرض على عدد كبير من صور الموروث الشعبي، وقطع أثرية نادرة، بالإضافة إلى فعاليات ثقافية وتراثية نظمها ناشطون من أبناء عدن. كما قدم بيت العود العدني، خلال أيام المعرض وصلات فنية تراثية من التراث العدني، بهدف إحياء فن عدن عقب انشغال الناس بهموم ومخلفات الحرب.

وفي افتتاح المعرض الذي أقيم بالتزامن مع يوم المدينة العربية، قال وكيل محافظة عدن عدنان الكاف، إن المعرض يظهر للعالم إرث وحضارة مدينة عدن وتنوع البناء العمراني فيها، مضيفاً أن عدن مدينة الثقافة والتعايش والسلام وترفض الحرب والحقد والكراهية.

بدوره، أكد مدير عام مديرية صيرة خالد سيدو، أن مدينة كريتر تميزت عن باقي مديريات عدن بالإرث العمراني الفريد والذي يعود لآلاف السنين. وأضاف أن عدن مدينة احتوت مختلف الطوائف والديانات على مر السنين، وهذا دليل واضح على أن عدن هي مدينة تعايش لمختلف الجنسيات، مؤكداً أن السلطة المحلية بالمديرية تسعى جاهدة للحفاظ على هذا الإرث العمراني في سائر أرجاء المديرية.

من جهته، قال المخرج والمؤلف المسرحي عمرو جمال، وهو أحد مؤسسي معرض عدن، إن هدف المعرض هو رفع الوعي لدى اليمنيين تجاه هذا الطراز المعماري القديم والمميز، والحفاظ عليه من الاستبدال والتدمير، كون بعض المباني تعد مزاراً للسياح من مختلف محافظات الجمهورية ودول العالم.

وأشار إلى أن المعرض احتوى أكثر من 50 لوحة لمباني مدينة عدن القديمة وبعض المجسمات والمنحوتات لمنطقة شبام في مدينة حضرموت.

معرض

ناقش وزير الثقافة اليمني مروان دماج، في العاصمة المؤقتة عدن، أمس، مع مسؤولي إدارة الهيئة العامة للكتاب واتحاد الناشرين والمكتبة الوطنية ومكتبة مسواط، إمكانية إقامة معرض دولي للكتاب في العاصمة المؤقتة عدن. وأقر اللقاء، تشكيل لجنة من الحاضرين لدراسة هذا المقترح والرفع بالمتطلبات الضرورية لإقامة هذا المعرض في عدن.

وخلال اللقاء، أكد الوزير دماج أهمية استضافة عدن لمثل هذه الفعاليات الثقافية الكبرى في تعزيز تطبيع الأوضاع العامة في المدينة. كما التقى وزير الثقافة، أعضاء فرقة خليج عدن المسرحية، واستمع منهم إلى شرح عن طبيعة الأعمال الفنية التي قدموها.

المزيد في الصحافة اليوم