من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 03:33 مساءً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

العيد في شبوة .. محبة وأخاء وتراحم (تقرير خاص)

عدن لنج / محمد فهد الجنيدي الثلاثاء 27 يونيو 2017 02:51 مساءً

ما أن تطل علينا مناسبة العيد إلا وتعود المحبة والتراحم والاخاء بين أهالي محافظة شبوة رغم الخلافات الحاصلة إلا أن مناسبة العيد تعيد للأهالي البسمة وتزرع في نفوسهم الأمل .

وتتسم مباهج العيد في شبوة بارتباطها بالعادات والتقاليد الذي يحرص عليه الآباء والأسرة عموما بدءا من الخروج إلى مصليات العيد في الصباح لتنطلق الألسن بالتكبير والتهليل معلنة بداية مظاهر اليوم الأول بتأدية هذه الشعيرة المباركة.

* أطفال يحيون مناسبة العيد

ويقوم الأطفال في شبوة بشراء الالعاب النارية بمناسبة العيد والتوجه بها نحو مصلى العيد والتخلص منها هناك ومن ثم يقوموا بعد صلاة العيد بالمرور على كل المنازل لمعايدتهم وأخذ منهم حلاوة العيد.

*أجتماع الأهالي في مصلى واحد

وفي مدينة عزان بالمحافظة يجتمع كل مواطني المدينة في مصلى واحد على غرار باقي المناطق وعقب الإنتهاء من صلاة العيد يرتص الاهالي لمعايدة بعضهم البعض ومن ثم يتم اجتماع أفراد كل قبيلة في مجلس عام ليتبادلون خلاله التهاني ويتناولون وجبات العيد  المتعارف عليها.



*العصيد عادة لم تندثر

 ومن أبرز العادات والتقاليد في ٲيام العيد في الطعام وجبة العصيد  مع العسل ويتم تناولها قبل الذهاب الى صلاة العيد وهي عادات قديمة وما تزال باقية في شبوة.

المزيد في تقارير خاصة