من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الاثنين 25 سبتمبر 2017 07:01 صباحاً

آخر الاخبار
رأي

الأربعاء 13 سبتمبر 2017 06:56 مساءً

الحائزون على جائزة "العُر" لهذا العام: (1) شهيد الأمانة: عبدالله سالم ثابت النقيب

تصدر اسم شهيد الأمانة والواجب عبدالله سالم ثابت النقيب، المكرمين الأربعة الحائزين على جائزة "العُر" للإبداع وخدمة المجتمع في دورتها الثالثة هذا العام 2017م التي تم الإعلان عنها يوم الأحد الماضي، الموافق 10 سبتمبر الجاري، خلال احتفالات الموسطة-يافع التراثية التقليدية التي تتزامن سنوياً مع اليوم العاشر لأفراح عيد الأضحى المبارك.
والشهيد عبدالله سالم النقيب، مدير فرع البنك الأهلي في المنصورة حتى لحظة استشهاده،  أسم حفر له في ذاكرة الزمان مكان، كفارسٍ شهم وبطل من أبطال هذا الزمان، الذي طغى فيه التخاذل والخذلانْ، وتفشّت فيه سرقة ونهب الأوطانْ. وعندما نتذكره في مثل هذه اللحظات نتذكر الأمانة فهو لها عنوان، وكم هو عظيم ذلك الإنسان الذي قدَّم حياته وفاءً وإخلاصاً للأمانة، وللحفاظ على أموال ليست أمواله الخاصة، الذي قد يفرط فيها البعض طلباً للسلامة في مثل هذه الحالة، بل أنها أموال الشعب والدولة، فسجل بذلك موقفاً بطولياً نادراً قل أن سمعنا به. إذ قد أبى الرّضوخ لأولئك الهمجيين الذين اقتحموا البنك الأهلي في المنصورة، ولم يخاف من تهديداتهم له بالسلاح، بل واجههم بصلابة ورباطة جأش، رافضاً أن يسلِّم الأمانة التي أوتمن عليها، مفضلا الموت على الخيانة، وحينما لم يمكنهم من الحصول على مبتغاهم وجهوا رصاصات الغدر إلى رأسه، انتقاماً من صلابته وشدة بأسه، أمام مطالبهم وعنجهيتهم، ثم ولوا هاربين، تلاحقهم اللعنات، فيما كان دَمُ النقيب ينزف جراء الرصاصات الغادرة التي اخترقت رأسه، يسجل بدمه الطاهر ملحمة مَجْدٍ، قَلَّ أن نسمع بمثلها في البطولة والفداء، وضرب أروع مواقف الفداء في حماية أموال الأمة، ثم ارتقى بعدها بأيام شهيداً، حيث لقي ربه في تاريخ 17 يوليو 2017م، تغمده الله بواسع رحمته ورضوانه.
وتكريما لما أبداه من صلابة ووفاء للحفاظ على المال العام حتى ضحى بحياته،  مُنح بكل تقدير واعتزاز جائزة العُر للإبداع وخدمة المجتمع. وما أن أُعلن اسمه كأول المستحقين حتى وقف الحاضرون إكرامًا واحترامًا له وإجلالاً لروحه الخالده التي كانت تحلق في سماء المهرجان، ووسط عاصفة من التصفيق الحار والمتواصل تقدم نجله سالم عبدالله سالم لاستلام النقيب جائزة والدة الشهيد، وهي عبارة عن درع يجمل رمزية مرتبطة بجبل العُر، وشهادة تقديرية، ومبلغ مليون ريال لكل واحد من الفائزين.
جدير بالذكر أن جائزة العُر للإبداع وخدمة المجتمع، جائزة أهلية، مُستقلة، محايدة برعاية وتمويل من أسرة "آل بن شيهون" الكرام في الوطن والمهجر، لتشجيع وتكريم الرُوَّاد والمبدعين والموهوبين أفراداً وجهات، بهدف خدمة وتطوير بيئة المجتمع في يافع وتحقيق السلم الأهلي والاستقرار الاجتماعي والنهوض الحضاري، ويرأس لجنة الجائزة الشيخ عبدالرحمن عبدالقوي بن شيهون، وأمين عام الجائزة الشيخ محمد حسين بن شيهون.
وسُمِّيت الجائزة باسم جبل العزة والكرامة، جبل "العُر" لرمزيته التاريخية ليافع وللجنوب، حيث انكسرت فيه غزواة جيوش الأئمة الزيدية قديماً، ثم تحقق فيه أول انتصار عسكري على أرض الجنوب حديثاً، بتحرير هذا الجبل من قوات الغزاة الجدد عام 2011م بإرغام قوات المخلوع عفاش على الرحيل، ولهذا كان شهداء تحرير جبل العر الثلاثة أول المكرمين بالدورة الأولى للجائزة عند  تأسيسها عام 2014م.