من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الخميس 27 أبريل 2017 10:01 صباحاً

آخر الاخبار
كتابنا

منصور صالح
مع الدولة لا مع العلم
الجمعة 21 أبريل 2017 11:48 مساءً
في فترة اعتصامات ومسيرات الحراك الجنوبي، تداول الناس في عدن طرفة جميلة ذات مغزى لعامل بسطة من تعز كان يبيع أعلام الجنوب في شوارع عدن. فكلما باع هذا الشاب علماً جنوبياً قال للمشتري: «وهذا علم
وللحرب على قيادة عدن اسبابها!
الخميس 13 أبريل 2017 01:56 صباحاً
لا أميل إلى فكرة الدفاع عن الأشخاص بصفتهم المجردة أياً كانوا، كما أمقت التمجيد وصناعة الأصنام لأي كان، لكنني لا أجد حرجاً ولا أخجل من الدفاع وباستماتة عن أي شخصية أرى أنها تمثل مشروعاً
ثورة (الشياه)
الخميس 23 مارس 2017 12:16 صباحاً
في رسالة كتبها بمناسبة عيد الأم، اعتذر ناشط في الثورة الجنوبية يتمتع بخفة ظل من أمه العجوز، لقيامه خلال السبع سنوات الماضية ببيع عدد من رؤوس الماشية التي كانت تمتلكها، ليتمكن من التنقل
فوبيا الحوثي ترعب (الإصلاح) في جنيف
الجمعة 17 مارس 2017 01:51 صباحاً
بوضوح يتجلى الرعب الساكن قلوب وأفئدة نشطاء وحقوقيي "الإصلاح" من سطوة جماعة الحوثي وصالح، خاصة على مناطق الشمال، حتى وإن تظاهر هؤلاء الناشطون وتشدقوا بأنهم يخوضون مع الحوثي وصالح حرباً
اليمن... مهانة عابرة للقارات
الجمعة 10 مارس 2017 12:14 صباحاً
أكثر ما برع وأبدع في إنجازه انقلابيو صنعاء وشرعيو عدن، وبامتياز، هو إيصال الناس إلى حالة من الشعور بالإذلال لم يعيشوها قط في حياتهم، ليس جوعاً وفقراً وعوزاً فحسب، بل ومهانة أيضاً.   وبسبب
لولم يكن العزكي فنانا لكان انتحاريا
الاثنين 27 فبراير 2017 12:57 صباحاً
لو كانت الشمال عرفت حاكما بقلب وروح فنان كعمار العزكي وليس بتفكير وعدوانية عفاش والحوثي والزنداني وعلي محسن ربما لم يكن حالها ولا حالنا كما هو عليه اليوم.   المبدعون بكل أطيافهم لايحبون
المؤسسات الفاسدة
السبت 25 فبراير 2017 03:49 صباحاً
منذ أن وضعت الحرب أوزارها، حلم الناس في المحافظات المحررة، وتحديداً عدن، بدولة المؤسسات والنظام والقانون، طمعاً في حدوث نقلة سريعة وإيجابية في واقعهم الإقتصادي والاجتماعي تنعكس على
زميلي المفسبك عفاش
الثلاثاء 21 فبراير 2017 01:26 صباحاً
بقدرة قادر تحول علي عبدالله صالح الى مجرد مفبسك ،او قل صحفي مبتدا لا يجد وسيلة تنشر كتاباته الا عبر الفيس بوك .   ضحكت واشفقت على حال زميلي الصحفي الدخيل على بلاط صاحبة الجلالة ، علي عفاش
من يجرؤ على الخجل ؟
الجمعة 10 فبراير 2017 12:09 صباحاً
أنا المواطن المطحون، الذي يفترض أنني لست سبباً مباشراً أو غير مباشر، وليس لي دخل في كل الأزمات والبلاوي التي تفتك بالبلاد وتهلك العباد، إلا أنني أشعر بالكثير من الخجل مما أراه اليوم يطحن
البروفيسور جمال الجعدني..مشروع نهضة
الاثنين 06 فبراير 2017 03:01 صباحاً
زرته في نهاية العام 2015م بعد أن وضعت الحرب أوزارها ،يومها كانت جامعة عدن ،كامرأة عجوز تحتضر ، بفعل ما حل بها من خراب ،طال البشر والحجر. في أرجاء كل تلك الجامعة التي شاخت في ريعان شبابها ، لم يكن